القائمة الرئيسية

الصفحات

مرونة الطلب السعرية | طريقة الحساب , أمثلة على مرونة الطلب السعرية, محددات مرونة الطلب السعرية. (4)

مرونة الطلب السعرية | طريقة الحساب , أمثلة على مرونة الطلب السعرية, محددات مرونة الطلب السعرية. (4)

مرونة الطلب السعرية | طريقة الحساب , أمثلة على مرونة الطلب السعرية, محددات مرونة الطلب السعرية.

ماذا تعني مرونة الطلب ؟, وماهي هي مرونة الطلب السعرية بالتحديد ؟, وما هي تطبيقاتها ؟, وكيف تؤثر على استراتيجية التسعير ؟, وما هي محددات مرونة الطلب السعرية ؟.
جميعها أسئلة سنحاول الإجابة عليها في مقالنا هذا و هو المقال الرابع من سلسلة مقالات العرض والطلب في الاقتصاد , و يمكنك قراءة المقالات السابقة بالضغط على عناوينها التالية :




مقدمة :

سنتكلم اليوم عن مرونة الطلب السعرية بعد أن تحدثنا في مقالاتنا السابقة من سلسلة العرض والطلب في الاقتصاد عن العرض والطلب والعوامل المؤثرة عليهما, ودرسنا جهة تأثير هذه العوامل هل هي الزيادة أم النقصان, أي كانت دراسة نوعية , ولكن لم ندرس الكمية, أي مقدار هذه الزيادة والنقصان, ولكن بحث مرونة العرض والطلب سيساعدنا في ذلك . 

مرونة الطلب السعرية :

ذكرنا سابقاً في قانون الطلب أن الهبوط في سعر السلعة يرفع الكمية المطلوبة منها , ولكن لم ندرس مقدار هذه الكمية المطلوبة, مرونة الطلب السعرية تقيس مقدار استجابة الكمية المطلوبة للتغير في السعر.

 يقال عن طلب ما أنه مرن إذا كانت استجابة الكمية المطلوبة للتغير في السعر كبيرة , أي أن نسبة التغير بالكمية أكبر من نسبة التغير في السعر .

 و يقال عن طلب ما أنه غير مرن إذا كانت استجابة الكمية المطلوبة للتغير في السعر قليلة, أي أن نسبة التغير في الكمية أقل من نسبة التغير في السعر.

فالمرونة السعرية لطلب أي سلعة تقيس مدى استعداد المشترين لشراء كمية أقل من سلعة ما عند ارتفاع سعرها.


العوامل المؤثرة في مرونة الطلب السعرية : 

منحنى الطلب في الأساس هو يشير إلى سلوك المشترين فهو يعكس العديد من العوامل الاقتصادية, والنفسية, و الاجتماعية, التي بمجموعها تشكل تفضيلات المستهلكين وتحدد سلوكهم , لذلك ليس هناك قاعدة بسيطة و شاملة لما يحدد مرونة منحنى الطلب, و لكن بالاعتماد على الخبرة والاجتهاد, يمكن أن نذكربعض القواعد حول ما يؤثر على مرونة الطلب السعرية , أي محددات المرونة السعرية للطلب.

توفر سلع بديلة قريبة :

كما ذكرنا سابقاً المرونة السعرية لطلب أي سلعة تقيس مدى استعداد الناس لشراء كمية أقل من سلعة ما عند ارتفاع سعرها, فإذا كان للسلعة بديل فمن السهل ترك السلعة وشراء غيرها , فمن السهل ترك زيت دوار الشمس و الاستعاضة عنه بزيت الدرة مثلاً في حال ارتفع سعره, لذلك الطلب عليه يمكن أن يكون مرناً, أما إن لم يكن له بديل كالبيض مثلاً فليس له بديل قريب منه فستكون المرونة السعرية للطلب عليه أقل.

الضروريات مقابل الكماليات و مرونة الطلب السعرية : 

هل المنتج هو من الضروريات أم من الكماليات ذلك يؤثر بالطبع سيكون من محددات مرونة الطلب السعرية ,فمرونة الطلب السعرية على الضروريات بالتأكيد أقل من مرونة الطلب السعرية على الكماليات, فمن الصعب ترك شرائها على الناس ولو ارتفع سعرها , كالخبز مثلاً أو أسعار مراجعة الأطباء قد يقل الطلب عليها عند ارتفاع سعرها ولكن غالباً ما يكون ذلك قليلاً , على عكس مثلاً أسعار القوارب أو الفلل , فارتفاع سعرها يمكن أن يقلل كثيراً من الطلب عليها.

 تعريف السوق و مرونة الطلب السعرية :

تعريف السوق يعني كيفية تحديدنا للسوق, فالمرونة السعرية للطلب للسوق المحددة بشكل واسع أقل من المرونة السعرية للطلب لسوق محددة بشكل ضيق.

 فمثلاً بتحديدنا لسوق الغذاء فهو سوق واسع والمرونة السعرية للطلب عليه قليلة جداً, أما إذا حددنا سوق البقلاوة فهو سوق ضيق أكثر ومرونة الطلب السعرية لهذه السوق عالية, فمن الممكن الاستعضاة عن البقلاوة بأي نوع آخر من الحلويات, وإن حددنا أكثر فقلنا البلقلاوة بالقشطة فهو سوق ضيق جداً مرونة الطلب السعرية فيه تكون عالية جداً.

المدى الزمني و مرونة الطلب السعرية :

من محددات مرونة الطلب السعرية المدى الزمني , حيث تميل مرونة الطلب السعرية أن تكون قليلة على المدى القريب, ولكن ربما الزمن يجعلها أكثر مرونة بسبب تكيف الناس مع الأسعار الجديدة بطرق مختلفة.

فمثلاً إن ارتفع سعر المحروقات فمن الصعب أن تقلل من استخدامك للمحروقات على المدى القريب, ولكن مع الزمن سيصبح الناس يفضلون السيارات الصغيرة على السيارات الكبيرة لتوفير المحروقات, أو يستبدلونها بسيارات كهربائية مثلاً, ويصبح أصحاب المعامل يستخدمون آلات أقل صرفاً للطاقة وهكذا, فيتكيف الناس على المدى الطويل مع الأسعار الجديدة, على عكس المدى القريب.

حساب مرونة الطلب السعرية :

كما قلنا فإن المرونة السعرية للطلب تقيس مقدار استجابة الكمية المطلوبة لمنتج ما للتغير بسعر ذلك المنتج , وقلنا أنه إذا كانت نسبة تغير الكمية المطلوبة أكبر من نسبة تغير السعر فإن الطلب يكون مرناً .
أما إن كانت نسبة تغير الكمية المطلوبة أقل من نسبة تغير السعر فإن الطلب يكون غير مرناً.

إذاً لحساب مرونة الطلب السعرية يجب أن نعرف كل من نسبة التغير في السعر, و نسبة التغير في الكمية المطلوبة.

سنشرح ذلك بمثال بسيط.

لنفرض لدينا سعر لمنتج ما هو 40$ وعند هذا السعر تكون الكمية المطلوبة 120 قطعة.
ازدادت التكاليف على المنتج فأصبح سعر القطعة 60$ وانخفضت الكمية المطلوبة بسبب ارتفاع السعر لتصبح 80 قطعة فقط. 
كيف نقوم بحساب مرونة الطلب السعرية لهذا المنتج؟.

سننظر إلى نسبة تغير الكمية المطلوبة لنجد أنها من 120 قطعة إلى 80 قطعة أي التغير يساوي 40 قطعة, ونسبة التغير في الكمية تساوي تقريباً  33%. وبالنسبة للسعر فإنه ارتفع من 40$ إلى 60$ أي التغير 20$ وهو بالنسبة للسعر القديم 40$ يساوي تغير بنسبة 50%.

ثم إذا أردنا معرفة أيهما أكبر نسبة تغير الكمية أم نسبة تغير السعر قسمنا نسبة تغيرالكمية على نسبة تغير السعر ليصبح لدينا  33 / 50 = 0.66 أي أقل من 1 والطلب يكون غير مرناً. 

ولكن هنا لدينا مشكلة نسبة التغير هذه غير دقيقة!, لأن نسبة الكمية المتغيرة حسبت من أصل 120 قطعة فكان تغير 40 قطعة يساوي بالنسبة ل 120 قطعة 33% , والسعر حسبت نسبته من أًل 40$ فكان تغير 20$ يساوي 50% من أصل السعر.

ولكن ماذا لو درسنا الحالة بالعكس, أي أننا بدل أن نفرض ارتفاع السعر من 40$ إلى 60$ و تغير القطع من 120 قطعة إلى 80 قطعة,  فرضنا أن السعر انخفض من 60$ إلى 40$ وأن الكمية ارتفعت من 80 قطعة إلى 120 قطعة .

سيحدث فرق كبير, وستكون نسبة التغير هنا ال 40 قطعة من أصل 80 قطعة تساوي 50% .. ونسبة تغير السعر من 60 إلى 40 دولار يساوي تقريباً 33 %

فإذا قسمنا النسبة المئوية للتغير في الكمية (50) على النسبة المئوية للتغير في السعر (33) ستكون النتيجة 50 / 33 = 1.5 تقريباً, أي أنه أعلى من الواحد, وبالتالي الطلب مرن

أي أنه هناك اختلاف بحقيقة النسبة إذا قمنا بالقياس بالنسبة لارتفاع السعر و بالنسبة لانخفاض السعر.
 لذلك سنستخدم الآن طريقة النقطة المتوسطة لحساب المرونة السعرية للطلب , ونتفادى هذا الاختلاف الذي يجعل الأرقام غير دقيقة.

طريقة النقطة المتوسطة لحساب مرونة الطلب السعرية :

الآن كي نتفادى هذا الاختلاف نقوم بحساب نسبة التغير على المتوسط الحسابي للرقم القديم و الجديد, سواء كان ارتفاع أو انخفاض أي أننا سنقوم حسب مثالنا السابق بما يلي.

تغير السعر بين 40$ و 60$ ( سواء ارتفاع أو انخفاض )

الفرق هنا 20$ سنقوم بحسابة نسبة ال 20 من المتوسط الحسابي للسعرين أي 
40+60/ 2 = 50 وهي النقطة المتوسطة , الآن التغير الذي هو 20 بالنسبة لل50 يساوي 40 %.

تغير الكمية بين 80 قطعة و 120 قطعة (سواء ارتفاع أو انخفاض )

الفرق هنا 40 و المتوسط الحسابي للكميتين = 100 ,و التغير الذي هو 40 بالنسبة لل 100 يساوي 40%. 

الآن لحساب المرونة السعرية للطلب : نقسم نسبة تغيرالكمية المطلوبة معدلة بالنقطة المتوسطة على نسبة تغير السعر معدل بالنقطة المتوسطة, فيكون الناتج (40/40=1)
و هنا خرجت معنا نتيجة وسطية لا تختلف سواء كانت دراسة الحالة ارتفاع السعر أو انخفاضه.

يمكننا اختصار ذلك بالقانون التالي 

         (Q2 - Q1) /[Q2+Q1)/2]
 E=                                          
      
          (P2-P1) / [P2+P1)]/2]
حيث أن :
Q1 : هي الكمية قبل تغير السعر.
Q2 : الكمية بعد تغير السعر.
P1 : السعر القديم.
P2 :السعر الجديد.

اختلاف منحنيات الطلب حسب مرونة الطلب السعرية :

لقد ذكرنا سابقاً أن مرونة الطلب السعرية تقيس درجة استجابة الكمية المطلوبة للتغير في السعر .
فإذا كانت المرونة أكبر من 1 فهو طلب مرن أي أن استجابة المستهلكين للتغير بالسعر كبيرة.

أما إذا كانت المرونة أقل من واحد فهذا يعني أن الطلب على السلعة غير مرن أي أن استجابة الكمية المطلوبة من قبل المستهلكين للتغير في السعر غير كبيرة.

أماإذا كانت تساوي الواحد فهذا يعني أن الطلب متكافئ المرونة أي أن استجابة الكمية المطلوبة من قبل المستهلكين تكافئ التغير في السعر.

وهناك حالات متطرفة للسوق تكون فيها مرونة الطلب السعرية للسلعة منعدمة أي أن التغير في السعر لا يؤثر على الكمية المطلوبة.

و أيضاً حالة أخرى متطرفة يكون فيها منحنى الطلب أفقياً, و تعني أن المرونة لا نهائية , أي أن تغير بسيط في السعر يؤدي إلى تغير كبير جداً في الكمية.

انظر الشكل رقم 1

مرونة الطلب السعرية | طريقة الحساب , أمثلة على مرونة الطلب السعرية, محددات مرونة الطلب السعرية. (4)
الشكل رقم 1
و يمكنكم متابعة قراءة المقالات التالية من سلسلة العرض والطلب في الاقتصاد المقال الخامس و السادس بالضغط على العناوين التالية:



سنتكلم في مقالاتنا القادمة عن وأثر السياسات الحكومية على العرض والطلب , فكونوا معنا وتابعونا على الفيسبوك بالضغط هنا ليصلكم كل جديد.

لقد ذكرنا في مقالاتنا السابقة من سسلة العرض و الطلب في الاقتصاد , العديد من المواضيع المتعلقة  يمكنكم الرجوع إليها بالضغط على العناوين التالية :




و شكراً لكم لإتمامكم القراءة ونرجوا منكم ترك أثركم و ملاحظاتكم في التعليقات

هل اعجبك الموضوع :

تعليقات

تعليق واحد
إرسال تعليق

إرسال تعليق

التنقل السريع